ADUKG About Us

مقالات ومدونات      

   

تعزيز العمل الجماعي لتحسين النتائج

 

العمل الجماعي من بين المهارات التي يشيع ذكرها في الوظائف في كل قطاع تقريباً. والقدرة على العمل بفعالية باعتبارك جزءاً من فريق مطلوبة من جميع المهنيين حيثما عملوا.

من الأمور المسلّم بها أن الفريق الفعّال يحقّق نتائج تفوق مجموع نتائج أعضائه، في حين أن من المرجّح أن يصبح الفريق الذي يفتقر إلى العمل الجماعي مضرّاً وغير منتج. في ما يلي أربع نصائح يمكن أن تساعد الفريق في أن يكون فعالاً.

 

حدّد أهدافاً للفريق بأكمله

 

من العوامل المهمّة التي من المرجّح أن تؤثّر سلباً على أداء الفريق رغبة كل فريد في الحصول على التقدير. وإذا أصبح الأعضاء شديدي الاهتمام بأن تلاحَظ مساهماتهم، فإنهم يمكن أن ينسوا الصورة الكبيرة ويتوقّفون عن بذل الجهد من أجل الهدف الكبير للفريق. أوضح أن الفريق سيقيّم جماعياً بناء على النتيجة النهائية، وبالتالي اربط المساهمات الفردية مباشرة بالعمل النهائي للفريق.

 

كن واضحاً بشأن الأدوار

 

العمل في فريق يعني أيضاً العمل وفقاً لمَواطن قوة كل عضو. فكن واضحاً منذ البداية بشأن المتوقّع من كل منهم، واحرص على توزيع العمل بناء على المهارات الفردية، وعبء العمل، ومتطلّبات التطوير اللاحقة.

 

كن سريعاً في تحديد المشاكل

 

العمل في فريق يؤدّي إلى الاختلافات بطبيعة الحال، وهي ليست أمراً سيّئاً بحد ذاته. فالاختلافات التي تعالج جيداً يمكن أن تحفز على مزيد من الإبداع – وتتيح لمختلف أعضاء الفريق الفرصة لتطوير أفكارهم والدفاع عنها. وفي الوقت نفسه، عليك بوصفك قائداً أن تكون متنبّهاً للمشاكل المهمّة التي يمكن أن تُخرج المشروع بأكمله عن المسار – مثل عضو في الفريق لا يشارك في العمل ولا يسهم إلا مساهمة سلبية.

 

نفّذ جدولاً منتظماً لاجتماعات الفريق ذات الأهداف المحددة

 

اجتماعات الفريق الهادفة التي تتوخّى الاطلاع على مستجدات العمل الحالي والتخطيط للاستراتيجيات المستقبلية، جزء ضروري من تشجيع العمل الجماعي الفعّال. وهي تتيح لكل عضو الفرصة لطرح الأسئلة، وإثارة المخاوف،  واقتراح أفكار جديدة في منبر منتظم يسمح بمعالجة المشاكل بسرعة، بالإضافة إلى ضمان محافظة الفريق على التواصل المنتظم والمنتج.

 
Email Facebook Google LinkedIn Pinterest Print Twitter

 

HTML Comment Box is loading comments...